الأربعاء، 27 مايو، 2015

كيفية اختيار صابون مناسب لليدين و البشرة.

غسيل اليدين بالصابون ضروري لإزالة الأوساخ و العوالق التي قد تسبب الأمراض و يدل على صحة الإنسان. إلاّ أن استعمال الصابون بكثرة قد يؤدي الى حدوث مضاعفات على البشرة مثل الجفاف أو التهيّج. لذلك يجب معرفة الخيارات المتوفرة من أنواع الصابون ثم اختيار المناسب منها. تشترك أنواع الصابون جميعها بإحتوائها على مواد منظفة تؤدي الى ظهور الرغوة أثناء عملية الغسل مما يساعد على إزالة العوالق و المواد الدهنية عن سطح الجلد. بالإضافة الى ذلك فإن الصابون قد يحتوي على مواد مرطّبة للبشرة لتفادي حدوث جفاف في الجلد. تعتمد نسبة كل من المواد المنظفة و المرطّبة على نوع البشرة المستهدفه. يمكن تقسيم البشرة الى الأنواع التالية:

- البشرة الدهنية أو الزيتية. تكون افرازات الغدد الدهنية على الجلد مرتفعة مما يؤدي الى ملمس زيتي على البشرة. الصابون المفضّل في هذه الحالة يحتوي على نسب أقل من المواد المرطّبة.

- البشرة الجافة. تكون افرازات الغدد الدهنية على الجلد قليلة مما يؤدي الى ملمس جاف على البشرة. الصابون المفضّل في هذه الحالة يحتوي على كمية أكبر من المواد المرطّبة.

- البشرة العادية. تكون افرازات الغدد الدهنية على الجلد مناسبة على البشرة. الصابون المفضّل في هذه الحالة يحتوي على كمية متوازنة من المواد المنظفة و المواد المرطّبة.

- البشرة المختلطة ما بين الدهنية و الجافة.  يكون الجلد بين الحالات الثلاثة السابقة و معظم الناس لديهم هذا النوع من البشرة. في هذه الحالة يكون الصابون المفضّل هو صابون البشرة العاديّة. 

ما هو الفرق بين الصابون السائل و الصابون الجاف؟
يحتوي الصابون السائل على المواد المنظفة و المواد المرطّبة في وسط مائي سائل. و تكون العبوة مزودة بوسيلة لصرف الصابون على اليدين بسهولة. أما الصابون الجاف فتكون المواد فيه مجتمعة معاً بوسط جاف يتم فركه على اليدين أو البشرة بوجود الماء لإحداث الرغوة المطلوبة. يفضّل استعمال الصابون السائل خاصة في الأماكن العامة فلا يتشارك الأشخاص باستعمال نفس الصابون و بالتالي تقلّ فرص انتقال العدوى. 

هل هنالك فائدة اضافية من استخدام الصابون المحتوي على مضاد بكتيري؟
في معظم الأحيان ليس هنالك أية فائدة اضافية من استخدام صابون يحتوي مضاد بكتيري. غسل اليدين أو البشرة جيّدا بصابون عادي يؤدي الى تنظيف البشرة بشكل مناسب. يمكن استخدام الصابون المحتوي على مضاد بكتيري في الأماكن التي يخشى فيها انتقال الجراثيم مثل العيادات و المستشفيات أو باستشارة طبيب. مع العلم أنه يجب ابقائه على الجلد نحو دقيقتين ليكون له مفعول.

ماذا عن البشرة الحسّاسة؟
في هذه الحالة يفضّل اختيار صابون خالي من المواد المنظّفة الصناعية (مشتقات السلفيت) مثل الصوديوم لوريل سلفيت و المواد الشبيهة به. و يمكن استعمال الصابون الطبيعي مثل صابون زيت الزيتون.  كما يفضّل أن يكون الصابون خالياً من العطور و الملوّنات.

 مقالات ذات علاقة:



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكراً على الاضافة