الثلاثاء، 14 يوليو، 2015

هل يجوز كسر حبة (قرص) الدواء من المنتصف أو أكثر لأخذ جزء من الجرعة؟

الجواب المباشر لهذا السؤال هو في بعض الحالات يمكن ذلك و في حالات أخرى لا يمكن. في هذا المقال سوف يتم شرح الحالات الممكن فيها كسر الحبّة (القرص) و استعمال جزء منها و الحالات التي لا ينصح فيها بذلك. لكن السؤال البديهي في البداية هو لماذا قد يلجأ البعض الى كسر الحبة؟

هنالك عدة أسباب تبرر ذلك منها مايلي:

- عدم توفر الدواء بجرعات أصغر و بالتالي يلجأ الطبيب الى وصف حبوب (أقراص) كمية الدواء فيها أكبر من ما يلزم  و يطلب من المريض كسرها و استعمال جزء منها يحتوي الجرعة المطلوبة.
- التوفير المالي. في بعض الأحيان يكون شراء حبوب تحتوي كمية أكبر من الدواء و تجزيئها بالكسر الى الجرعات المطلوبة أقل ثمناً بالنسبة الى عدد الجرعات الناتجة من شراء نفس الدواء بالتركيز الأقل.
- اضطرار المريض الى استعمال حبوب الدواء المتوفرة لديه بجرعة أصغر أو عدم رغبته بشراء عبوة جديدة تحتوي فيها الحبوب على كمية أقل من الدواء.

ما هي وسائل كسر الحبة المتبعة و ما مدى دقتها؟

ان كسر الحبة من المنتصف قد يكون دقيقاً الى حد مقبول في بعض الحالات أما كسر الحبة الى أجزاء أقل من ذلك فإنه يصعب أن ينتج عنه جرعات صحيحة و بالتالي لا ينصح به الا في الحالات الطارئة و باستشاة الطبيب أو الصيدلي. هنالك عدة وسائل قد يلجأ اليها المرضى لكسر حبة الدواء قد تختلف نجاعتها في الحصول على أجزاء متساوية و منها ما يلي:

- الكسر باليد.
- الكسر بالأسنان.
- الكسر بسكينة مطبخ.
- الكسر بواسطة جهاز كسر الحبة.

الكسر بسكين أو بجهاز الكسر يعطي أجزاء متساوية الى حد جيد خاصة اذا كانت الحبة محززة من المنتصف بعمق جيد بالنسبة الى سماكتها و اذا كان سطحها مستوياً (غير محدبة) و اذا كانت غير مغلّفة.  

اذاً ما هي الحالات الممكن فيها كسر الحبة و استعمال جزء منها؟

- الحالات الاضطرارية مع عدم وجود بديل أخر.
- اذا كانت كمية الدواء في الحبة كبيرة نسبيا ً(أكبر من 100 ملغم).
- وجه الحبة مسطح.
- الحبة محززة من المنتصف بعمق جيد بالنسبة لسماكتها.
- استعمال جهاز الكسر أو سكين حاد و جاف و نظيف.
- كسر من المنتصف لا غير الا اذا كانت الحببة محززة بغير ذلك.

ما هي الحالات التي لا ينصح فيها بكسر الحبة و استعمال جزء منها؟

- توفر الدواء بالجرعة الصحيحة.
- اذا كانت كمية الدواء فيها قليلة نسبياً (أقل من 100 ملغم).
- شكل وجه الحبة محدب.
- الحبة غير محززة أو محززة بعمق قليل بالنسبة الى سمكها.
- اذا كانت الحبة مغلّفة أو اذا كانت فيها خصائص معينة تتحكم بسرعة تحرّر الدواء (Controlled release).

بشكل عام، اذا وجد الدواء بالجرعة المطلوبة فمن الأفضل عدم اللجوء الى كسر الحبة.

لا تتردد في السؤال.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكراً على الاضافة